علاج حصوات الجهاز البولي

يعتمد علاج حصوات الجهاز البولي على عدة عوامل منها حجم الحصوة و موقعها فى الجهاز البولى ومدى تأثيرها، لذا ينقسم العلاج الى علاج بالادوية أو بالتدخل الجراحي او بالمنظار

اسباب حصوات الجهاز البولي

  • هناك العديد من الأسباب التى قد تؤدى الى تكون الحصوات فى الكلى والحالب والمثانة, ومن أهم هذه الاسباب هى:
  • مرض النقرس والذى يؤدى الى تراكم نوع معين من الأملاح يسمى حمض البوليك فى أجزاء الجهاز البولى المختلفة.
  • ارتفاع نسبة أملاح الكالسيوم بالدم.
  • ارتفاع نسبة هرمون الغدة فوق درقية بالدم.
  • بعض أمراض الكلى.
  • تعاطى بعض الأدوية التى تؤدى الى ارتفاع نسبة الأملاح مثل الكالسيوم وغيرها بالدم مما يؤدى الى تراكمها فى الجهاز البولى ومن ثم تتكون الحصوات.

أعراض حصوات الجهاز البولي

  • آلام بمنطقة البطن والحوض, وقد تكون هذه آلام مبرحة.
  • آلام أثناء التبول.
  • نزول دم أثناء التبول.
  • قد يؤدى انسداد الحالب الناتج عن وجود حصوة الى تراكم البول فى الكلى مما يؤدى الى ضمور نسيجها ومن ثم الى الفشل الكلوى.
  • تشخيص حصوات الجهاز البولي

ويتم من خلال:

  • أخذ تاريخ الحالة المرضى.
  • الفحص الاكلينيكى للمريض.
  • فحوصات معملية للدم والبول.
  • اشعة على الجهاز البولى والتى قد تكون أشعة عادية أو ملونة على حسب معطيات كل حالة.
  • اشعة تلفيزيونية على البطن والحوض.

علاج حصوات الجهاز البولي

يعتمد العلاج على عدة عوامل منها حجم الحصوة و موقعها فى الجهاز البولى ومدى تأثيرها.

لذا ينقسم العلاج الى علاج بالادوية فى الحالات التى تكون فيها الحصوة صغيرة وغير مؤثرة.

أما اذا كانت الحصوة كبيرة فى الحجم وهناك تأثير واضح على الجهاز البولى مثل وجود تضخم بالكلية مثلا فانه يلزم التدخل والذى يكون إما جراحيا و بالمنظار, والتفتيت بجهاز الموجات التصادمية من خارج الجسم.